عن الدكتاتورية والهراء ,والتدوين

صديقك من صدقك , وليس من صدّقك

ماذا ﻻ احب في المدونات ؟!

باختصار ﻻ احب المدونات التي تمارس الرقابة على التعليقات ,وﻻ اجد مبرر لمدون يخضع التعليقات الى ادارته فينشر ما يهوى ويرفض ما ﻻ يحب , على كل انا اتفهم وجهة نظر بعض هؤﻻء الذين يمارسون الرقابة .

لكن ما ﻻ استطيع تقبله ابدا هو ان يقوم احد باجراء تعديلات على ما اكتبه او اعلق عليه بدون اذن مني .

السيد محمد بشير النعيمي تصرف بطريقة غريبة معي يوم امس ,انا معتاد على الخﻻف بوجهات النظر و وادعي اني متمرس في هذا المجال .وادعي ان عندي القابلية والقدرة لﻻستماع الى اﻻخر بشكل جيد ,

كتب محمد تدوينة تحوي مجموعة من المغالطات من وجهة نظري(وقد اكون مخطئا).كانت ردة فعل محمد على تعليقي(والتعليقات ﻻ تنشر اﻻ بموافقة محمد) هي نشر التعليق معدﻻ ومحذوفا منه مفردة.

دعوني اخبركم بالكلمة التي حذفها السيد محمد من تعليقي (وتذكروا بانه يدير التعليقات بنفسه) ووضع بدﻻ من المفردة المحذوفة تعبيرا يوحي باني انا (صديقه ) قد قلت شيئا مشينا بحقه شخصيا او بحق ابيه او امه او احد المقدسات..الخ

حذف محمد المفردة واضاف التلميح التالي :
[تم حذف هذه الجملة لأنها تستعمل لغة مسيئة لن أسمح بإستعمالها في مدونتي] ..
ولكن ما هي الكلمة المحذوفة يا محمد :
الكلمة هي (هراء)

اﻻ يوحي تعديلك الغبي يا محمد اني كنت اتحدث عنك انت او اني شتمتك مثﻻ انت او احد افراد عائلتك او مقدساتك بالفاظ نابية , اليس واضحا ان تعبير الهراء (ليس مقصودا به شخصك ) !

كان يمكنك يا محمد ان تلغي التعليق كاملا وهذا حقك (رغم اني اكره هذه العادة ) , لكن ان تغير وتحذف ما تشاء انت فهذا ليس حقك وﻻ من صلاحياتك , فما اكتبه انا (او اي احد)في مدونات اﻻخرين هو ملك لي او لكاتبه ,وﻻ يحق لي تعديل اقوال اﻻخرين , ولصاحب المدونة او الموقع فقط حق النشر او عدم النشر.وعند اﻻضطرار لتعديل يجب استئذان صاحب القلم بداية.

والله يسامحك ويهديك يا صاحبي وتتنفس حرية يوما ما

==========

من المؤسف ان ننقل كل القمع الذي نعيشه في الواقع الى العالم اﻻفتراضي,

ايها المدونون الحرية ليست منحة من أحد .

18 thoughts on “عن الدكتاتورية والهراء ,والتدوين

  1. الحق معك، والحق عليك.
    قراءة مدونة الآخ محمد بشير، ومدونة أخرى تبدأ أيضًا بمحمد، وصفة مضمونة لوجع الرأس وحول العيون بسبب إزدواج الآراء الحاد، والسذاجة. أما محاولة التعليق فتسبب وجع رأس مزمن وحول دائم.
    سلامتك.

  2. الحرية بكافة أنواعها مقيدة بالآداب و الواجبات و أي ممارسة للحرية تتجاوز هذه الحدود تصبح فلتاناً أخلاقياً.

    و أضرب لك مثالاً على ذلك، المجتمع الغربي يعمل بالحرية المطلقة، لذلك يعتبر مسألة الشذوذ الجنسي نوع من أنواع الحرية و التعبير عن الرأي، في حين أن مسـألة الشذوذ الجنسي ممنوعة من الأديان السماوية الثلاثة..

    و مثال آخر، الهزء (سب، شتم، تشهير… إلخ) من الناس أيضاً ممنوع في كل الاديان، لكننا مع ذلك نرى أن المجتمع الغربي يعتبرها نوع من أنواع التعبير عن الرأي.

    إذا الحرية المطلقة يجب أن تكون مضبوطة بمجموعة من القيم التي تراعي أسس الشريعة و عادات المجتمعات… و أنت يا عزيزي إستعملت كلمة في تعليقك أعتبرها مسيئة و مقيتة بغض النظر عن كاتبها، لأن ما يهم في التعليق المحتوى و ليس الكاتب، و بتعليقك بإستخدام تلك الكلمة لا أعتبره -حرية- إنما هو فلتة منك أتمنى أن تستعملها مع أي كان و ليس معي فقط، لكن للأسف ما بدر منك من تصفات سلبية و خاصة ما كتبته في هذه التدوينة تجعلني أعيد بعض الحسابات بشأن تقييمك كأخ و صديق و التعديل الذي أجريته على تعليقك (كما تعترف أنت) لم يتجاوز حذف الكلمة المسيئة و إستبدالها بجملة تعبّر عن محتواها.

    لكن ما يخجل أنك لم تكتف بتكرار تلك الكلمة بل أرفقتها بشتم واضح و صريح لشخصي، على كل لو أن هذه التدوينة بدرت من إنسان لا أعرفه شخصيا و لم أطلع على أفكاره و توجهاته، لما إلتفت إليها قط، لكنني إكتشفت أن خبرتي -المتواضعة- في تقييم الأشخاص فشلت فشلاً ذريعاً…. وا أسفاه

  3. اهﻻ محمد :
    انت مصر على ان تتوهم اوهام تخصك .. حسنا فليكن :
    اين قمت بشتم واضح وصريح لشخصك؟!

    لﻻسف يا محمد مفهوم كل منا للحرية مختلف , وﻻ يبدو اننا قادرين على اﻻلتقاء على مفهوم مشترك .لهذا فلندع تلك النقطة جانبا.

    انت حر يا محمد ان تعتبر تلك الكلمة مسئية ,يمكنك عدم النشر كامﻻ .. لكنك لست حر باجراء اي تعديل او اضافة توحي بمعنى آخر ..فكﻻمي انا يعبر عني انا ووجودة في مدونتك ﻻ يعبر عنك بل عني , يبقى لك الحق في نشره كما هو او عدم نشره (وفق معايرك انت ), لكن بدون اي تعديل ..

    ما يكتبه اﻻخرون يمثل اﻻخرون , ما اكتبه انا في مدونتي هو ما يمثلني , التعليقات تمثل اصحابها .

    شكرا.

  4. السلام عليكم
    أريد فقط أن أعلق على جملة “باختصار ﻻ احب المدونات التي تمارس الرقابة على التعليقات ,وﻻ اجد مبرر لمدون يخضع التعليقات الى ادارته فينشر ما يهوى ويرفض ما ﻻ يحب , على كل انا اتفهم وجهة نظر بعض هؤﻻء الذين يمارسون الرقابة .”

    اعلم يا أخي أني أحذف تعليقات شبه يومية لانها عبارة عن شتائم فقط لا أكثر ولا أقل و شتائم تطالني و عائلتي و ديني حتى أحيانا، و لهذا السبب تركت مدونتي في جيران و انشأت مدونة خاصة لي لأستطيع امارس دور الرقابة على التعليقات لكون التعقيبات في جيران غير خاضعة لمراقبة المدون و إنما لمراقبة جيران فقط.

    طبعا انا ضد سياسة تعديل التعليق و ضد سياسة منعه لمجرد انتقاده للمدون و إنما أنا مع السماح بكل التعليقات ما عدى تلك التي تحتوي على شتائم و كلام خادش للحياء العام.

  5. اهلا محمد مرة اخرى :
    تبقى هذه وجهة نظري وانا تحدثت عن تفهمي ﻻضطرار آخرين لاستخدم الرقابة على التعليقات .:

    يبقى ان اقول ان من يشتم او يسيء يعبر عن نفسه فقط (من وجهة نظري)وليس عن مدونتي او عني وعندما انشر له اعتبر ان هذه عقوبة له ربما يتلقاها عندما يقراها احد اقاربة او اوﻻده ولو بعد سنوات ..

    , انا اعتبر ما تكتبه انت في مدونتي يا محمد يعبر عنك انت وليس عني . بالمقابل ما اكتبه انا ايضا يعبر عني انا فقط ..

    مودتي

  6. يبدو أن السيد محمد بشير النعيمي يريد أن يشتت الموضوع. شأنك أن تحترم أسلوب الغرب في ممارسة الحرية أو لا تحترمها. شأنك أن ترى الحرية كما تريد أنت. لكن ليس من شأنك محاولة فرضها على الآخرين كما تراها أنت.
    كما أنه من المعيب جداً، ويجب أن تخجل من نفسك وتعترف بخطئك بقيامك بتعديل تعليق الآخرين، من حققك ألا توافق على التعليق ولا تورده على مدونتك ولكن ليس من حقك أبداً أن تقوم بتعديله دون الرجوع لصاحبه الأصلي.
    ولا تخلط عبارس بدباس الله يخليك. ملينا من الوصائيين

  7. طبعا لكل منا وجهة نظره ، فوجهة نظري تقول مهما كانت دوافعي لن أجعل منبري يتحتوي على كلام خارج عن الآداب، عندما ياتي من يشتمك و يشتم عائلتك فلا أجد مبرر أن اسمح بمرور تعليقاته على العام لمجرد كونها عقوبة له، هناك اعتبارات كثيرة أهمها الحفاظ على الذوق العام فمدونيد يقرؤها من هب و دب و السماح بتعقيبات فيها كلام خارج عن الآداب كالسماح بتداول هذه الشتائم دون أن ألعب دور الرقيب في الحد من انتشارها.

    هذا فيما يتعلق بشتمي أما فيما يتعلق بشتم الدين و إهانته بعتقادي لايوجد أي مبرر للسماح بمثل هكذا تعقيبات.

    غالبية المواقع العالمية و أشهرها دعوة للحرية لا تسمح بالتعقيبات إلا بعد إطلاعها على التعقيبات و تفنيد محتوياتها بحيث لا تجد فيها ما هو يسيئ لأي دين أو فيه سب و شتم و تجريح بالآخرين أو على الأقل اذا كان فيها ما يتعارض مع سياستها المتبعة في الموقع.

  8. عزيزي محمد أون لاين: أسلوب تعاملك مع التعليقات هذا أمر يخص كل مدون في مدونته، وإن كان يمارس دور الرقابة فهو حر بذلك، ومن يعجبه ذلك فليعلق ومن لا يعجبه لا يعلق ببساطة. أما أن يتم تعديل تعليق فهذا ليس من حق أي أحد مهما كان.

  9. يبدو أن الأخوة Ahmad Bekdash و The Free Man:
    يصران على خلط الأمور… الأخ أحمد بكداش إستعمل كلمة غير لائقة في تعليقه في مدونتي، و من حقي أن أعدّل تعليقه بحيث لايعود يحتوي على تلك الكلمة و من حقي أيضا عدم نشر تعليقه على الإطلاق.

    لذلك أعتقد أن الأمر بهذه البساطة و لا يحتاج للمزيد من التنظير حول الحريات و الخيال الخصب.

    بالمناسبة … لولا إحترامي لوجهة النظر التي أبداها أحمد لما سمحت بنشر التعليق بالأساس، فبالرغم من أن تعليقه إستعمل كلمة غير لائقة لكن بقيته لم يشر لتلك الكلمة لذلك سمحت بنشر التعليق

  10. لا أدري لماذا تذكرت رواية 1984 لجورج أورويل، ووظيفة البطل في “وزارة الحقيقة” تعديل المعلومات الموثقة التاريخية والحديثة لتتماشى مع صورة و أهداف الأخ الأكبر، بينما تتم مراقبته هو بواسطة الآخرين، وبواسطة التكنولوجيا، وصولا لغرفته وخصوصياته.
    والشعارات الثلاثة الشهيرة:
    الحرب هي السلام.
    الحرية هي العبودية.
    الجهل هو القوة.
    عزيزي محمد بشير، أنصحك بقراءة هذه الرواية.
    http://en.wikipedia.org/wiki/Nineteen_Eighty-Four
    تجدها مترجمة هنا:
    http://abooks.tipsclub.com/index.php?act=view&id=4458

  11. أحب أن أذكركم بتعليق سابق للأخ أحمد، أبشركم فيه أن أحمد بكداش حاليا بصدد رفع المسدسات علي!

    لكنني رداً عليه لن أرفع المسدس بوجهه بل سأستقبل رصاصات مسدسه مبتسماً

    و أقتبس نص تعليقه من هذه التدوينة كالآتي

    بالمناسبة سافاجئك اذ اخبرك ان هذه التدوينة كان ردا ما على تدوينة للسيد محمد بشير النعيمي يفرح بها بحجاج بيت الله الحرام بعنوان نحن متحدون لﻻبدhttp://mbnoimi.net/w/?p=290

    وكان لي فيها راي مخالف .. فانا ادعي ان لباسهم واحد وقلوبهم شتى (اﻻ من رحم ربي) .. ولكن محمد وانا ﻻ نرفع المسدسات على بعضنا عندما نختلف ..ولطالما اختلفنا …وﻻ يحتاج مقصدي الى شرح وتفصيل ..

    للأسف يبدو أن أقوالنا لم تتطابق مع أفعالنا… يا للخسارة

  12. السلام عليكم
    أريد فقط أن أعلق على هذه التدوينة بشكل سريع
    للسيد احمد بكداش وجهة نظر لا تتطابق مع السيد محمد بشير لكنني لم افهم لم كل هذا التضاد بالآراء كل شخص حر بمدونته من ناحيتي انا انفق مع محمد بشير و محمد في ان التعليقات يجب ان تراقب و برايي ان محمد بشير وجد أن كلمتك غير مهذبة لذلك من حقة حذفها و حسب ما ذكر محمد بشير لم يتم التعديل الا على كلمة واحدة بالنتيجة لم يعمد محمد بشير على حجب حريتك في التعليق

  13. ﻻ احب ان افعل هذا لكني اكره الخداع؟!
    ================================


    المؤلف: Thoughts ( IP: 82.137.216.22 , 82.137.216.22 )
    البريد الإلكتروني: a164666544@gmail.com
    الموقع :
    من هو (Whois): http://ws.arin.net/cgi-bin/whois.pl?queryinput=82.137.216.22
    التعليق:
    السلام عليكم
    أريد فقط أن أعلق على هذه التدوينة بشكل سريع
    للسيد احمد بكداش وجهة نظر لا تتطابق مع السيد محمد بشير لكنني لم افهم لم كل هذا التضاد بالآراء كل شخص حر بمدونته من ناحيتي انا انفق مع محمد بشير و محمد في ان التعليقات يجب ان تراقب و برايي ان محمد بشير وجد أن كلمتك غير مهذبة لذلك من حقة حذفها و حسب ما ذكر محمد بشير لم يتم التعديل الا على كلمة واحدة بالنتيجة لم يعمد محمد بشير على حجب حريتك في التعليق

    ========================

    show details 5:49 PM (39 minutes ago)

    Reply

    تعليق جديد على تدوينتك #103 “عن الدكتاتورية والهراء ,والتدوين ”
    المؤلف: محمد بشير النعيمي ( IP: 82.137.216.22 , 82.137.216.22 )
    البريد الإلكتروني: mhdbnoimi@gmail.com
    الموقع : http://mbnoimi.net/
    من هو (Whois): http://ws.arin.net/cgi-bin/whois.pl?queryinput=82.137.216.22
    التعليق:
    أحب أن أذكركم بتعليق سابق للأخ أحمد، أبشركم فيه أن أحمد بكداش حاليا بصدد رفع المسدسات علي!

    لكنني رداً عليه لن أرفع المسدس بوجهه بل سأستقبل رصاصات مسدسه مبتسماً

    و أقتبس نص تعليقه من هذه التدوينة كالآتي

    بالمناسبة سافاجئك اذ اخبرك ان هذه التدوينة كان ردا ما على تدوينة للسيد محمد بشير النعيمي يفرح بها بحجاج بيت الله الحرام بعنوان نحن متحدون لﻻبدhttp://mbnoimi.net/w/?p=290

  14. عزيزي أحمد بحسب ما تحداثنا على الماسنجر ذكرت لك أنني أستعمل شبكة الجامعة، يعني عندنا حاسب واحد و على مئات الطرفيات… لذلك أخطأت عندما ذكرت كلمة خداع.

    البيانات إلـIP خاص بخط الجامعة و الARIA واحد لأنه عام لكل الجامعة

  15. تراها هل تستدعي كلمة هراء …… كل هذا الجدال ……….

    هل من حقنا أن نطالب بحريتنا ونقيد حرية غيرنا أستاذ محمد بشير النعيمي….

    [تم حذف هذه الجملة لأنها تستعمل لغة مسيئة لن أسمح بإستعمالها في مدونتي] ..

    هذه الجملة فيها إساءة لشخص أحمد ولو كان مكاني مكانه لكان ردي بطريقته ……..

  16. يا شباب كلكن أخوة، ما بدها كل هاد.

    هدو حالكن وروقوا.

    ازرعوها بدقني.

    البشر مالها منزهة عن الخطأ، سواء كان أحمد أو بشير.

  17. انا اسفة لم استطع ان امنع نفسى من ان اعلق عالرغم انى ليست سوربة
    اولا التدوينة مع احترامى الشديد مستفزة جدا
    ثانيا لا يحق لمدون ان يعدل اى تعليق فهو لديه الحق فقط ان بنشره كما هو او يرفضه من اصله و هذا ما افعل على مدوناتى الانجليزية و العربية
    ثالثا لا ارى ان كلة هراء سباب

اترك رد

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.